اخبار

مواطن من غزة يروي تفاصيل إصابة ابنته بفيروس (كورونا)

روى المواطن الفلسطيني من قطاع غزة، ناصر مراد، تفاصيل إصابة ابنته ديما بفيروس (كورونا) المستجد، وذلك بعد تشخيص حالتها أمس الأربعاء.

وقال مراد، في منشور له عبر (فيسبوك): “قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا، هو مولانا، وعلى الله فليتوكل المؤمنون” لا يملك أحد أن يفر من قدر الله، فحكمه ماضٍ، وقضاؤه نافذ عادل، ولم نكن نعلم أن الفيروس يجوب بلادنا يمنة ويسرة، وكنا نمارس حياتنا بشكل طبيعي، حسب تعليمات الجهات المختصة”.

وأضاف مراد: “وإذ بالمرض يصل إلى فلذة كبدي وابنتي ديما
وقد عانت من بعض أعراض المرض منذ عشرة أيام؛ لكننا لم نأبه لذلك، نظرًا للطمأنينة التي كانت تخيم على بلادنا، وحينما تم الإعلان عن إصابات من خارج الحجر، اتصلنا بالوزارة، كي نطمئن، وففوجئنا باتصالهم اليوم، بأن نتيجتها إيجابية، وأنها مصابة بالفيروس”.

وتابع: “أطمئن الجميع أن حالة ابنتي بفضل الله تعالى مستقرة جداً، وأنا لست مصابًا بحمد الله ولا أعاني من أي أعراض ولا أي فرد من أسرتي، تم سحب عينات من الجميع، وعما قريب تظهر النتائج بإذن الله”.

ا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق